ممثلة أمريكية تقاضي اليوتوب وصانع الفيلم المسي للنبي عليه الصلاة والسلام


نقلت ممثلة قالت إنها تعرضت للخداع حتى تظهر في الفيلم المسيء للرسول محمد صلى الله عليه وسلم دعواها القانونية إلى محكمة اتحادية في مسعى جديد لسحب اللقطات من موقع "يوتوب".
وتوجه الدعوى٬ التي رفعتها الممثلة سيندي لي غارسيا٬ اتهامات إلى موقع "يوتيوب" وشركة "غوغل" التي يتبع لها الموقع وأمريكي من أصل قبطي من كاليفورنيا يعتقد أنه وراء صنع الفيلم.
وكان قاض في المحكمة العليا بلوس انجلوس قد رفض الأسبوع الماضي طلب غارسيا إصدار أمر تقييد مؤقت كان سيلزم "يوتوب" بسحب الفيديو الذي تصل مدته إلى 13 دقيقة.
ومثلما فعلت في دعواها السابقة اتهمت غارسيا صانع الفيلم بالاحتيال والقذف وممارسات غير نزيهة للأعمال. لكن دعواها الاتحادية تؤكد أحقيتها في حقوق الملكية عن دورها في الفيلم.
وتعد الدعوى التي رفعتها غارسيا أول دعوى مدنية يتسبب فيها الفيديو. وأثارت اللقطات احتجاجات معادية للولايات المتحدة في دول إسلامية عديدة على مدى الأسبوعين الماضيين.
ورفضت "غوغل" سحب الفيديو من "يوتوب" رغم تعرضها لضغوط من البيت الأبيض وآخرين لكن الشركة حجبت اللقطات الترويجية في مصر وليبيا ودول إسلامية أخرى.
هسبريس

ممثلة أمريكية تقاضي اليوتوب وصانع الفيلم المسي للنبي عليه الصلاة والسلام
100 من 100 | 500 التقييم 5


لا تنسى تعمل لايك وشير لكى يستفيد غيرك من هذا الموضوع


0 comments:

التالى السابق الصفحة الرئيسية